- تحديث احصائيات كورونا الآن -

سرطان الثدي يصيب الرجال أيضاً!

94

ذكر موقع “scines news” الأمريكي، المختص بالصحافة الطبية، أن الرجال يشكلون نسبة 1% من نسبة المصابين بسرطان الثدي، وعلى الرغم من العدد القليل للمصابين، إلا أن نسبة الناجين من قليلة جداً بحسب ماذكر الموقع.

وقد أرجع المصدر ذلك الانخفاض في نسبة الناجين، إلى أن المرضى لا يتلقون العلاج المناسب في مواعيد مبكرة، نتيجة التشخيص المتأخر للمرض، وهو ما يجعل معالجة الورم أكثر صعوبة.

وبحسب دراسة أجراها موقع “NHS” المتخصص بالصحة في بريطانيا، فإن سرطان الثدي لدى الرجال يصبح أكثر شيوعًا لمن بلغت أعمارهم ما يزيد عن 60 عامًا.

أعراض المرض لدى الرجال

يلاحظ المصابون بسرطان الثدي من الرجال وجود ورم في منطقة الثدي، بالإضافة إلى تغييرات في حجم أو بشرة الثدي، وتغييرات في شكل الحلمة، ومن الممكن أن تشمل الأعراض خروج إفرازات من الحلمة أو ظهور تقرحات أو طفح على الحلمة والمنطقة المحيطة بها.

وعن أسباب الإصابة ذكر موقع “NHS” أن العوامل الوراثية تلعب دورًا كبيرًا بإصابة الرجال بسرطان الثدي، كذلك بسبب وجود مستويات مرتفعة من هرمون “الإستروجين”.

ونوّه التقرير إلى أن هذه الأعراض مشابهة لحالة مرضية تسمى “تضخم الثديين لدى الرجال”، نتيجة زيادة كمية “الاستروجين”، إلا أن التقرير يؤكد ضرورة الكشف لدى الطبيب المختص بكل الأحوال.

وتعاني سوريا من حالة الكشف المتأخر، وبحسب تصريح لرئيس دائرة مكافحة السرطان في وزارة الصحة، فراس الجرف، للوكالة السورية للأنباء (سانا)، في عام 2018، فإن 30% من مصابي السرطان في سوريا، هم من مصابي سرطان الثدي، مؤكدًا أن 70% من حالات الإصابة بمرض السرطان تراجع المؤسسات الصحية بشكل متأخر.

يذكر أن “منظمة الصحة العالمية“، اعتمدت شهر تشرين الأول من كل عام، شهرًا للتوعية بمرض سرطان الثدي، في جميع أنحاء العالم، بهدف زيادة الاهتمام بالمرض وتقديم الدعم اللازم للتوعية بخطورته، بحسب ما ذكر موقع منظمة الصحة العالمية على الإنترنت.

وبحسب المنظمة، توجد 1.38 مليون حالة إصابة بسرطان الثدي سنويًا، منها 458 ألف حالة وفاة.

Source عنب بلدي الصورة

اترك رد