- تحديث احصائيات كورونا الآن -

دول عربية تدين العملية العسكرية التركية في سوريا

103

أدانت دول عربية عملية “نبع السلام” العسكرية، التي بدأتها تركيا ضد “وحدات حماية الشعب” (الكردية) في منطقة شرق الفرات.

وأصدرت الخارجية السعودية امس، الأربعاء 9 من تشرين الأول، بيانًا اعتبرت فيه العملية العسكرية التركية عدوانًا على مناطق شمال شرقي سوريا، وتعديًا سافرًا على وحدة واستقلال وسيادة الأراضي السورية.

كما اعتبرت أن العملية تهدد الأمن والسلم الإقليمي، ولها انعكاساتها السلبية على أمن المنطقة واستقرارها، وتقوض الجهود الدولية في مكافحة تنظيم “الدولة”.

وتزامن ذلك مع إصدار الإمارات العربية المتحدة بيانًا جاء فيه أن “هذا العدوان يمثل تطورًا خطيرًا واعتداءً صارخًا غير مقبول على سيادة دولة عربية شقيقة، بما يتنافى مع قواعد القانون الدولي، ويمثل تدخلًا صارخا في الشأن العربي”. كما حذرت من تبعات العدوان على وحدة سوريا وسلامتها الإقليمية ومسار العملية السياسية فيها.

كما أدانت كل من مصر والبحرين والكويت العملية العسكرية، وسط دعوات للحفاظ على سلامة واستقرار وحدة الأراضي السورية.

وكانت تركيا أعلنت بدء عملية عسكرية تحت اسم “نبع السلام” في منطقة شرق الفرات بهدف إقامة منطقة آمنة وطرد “وحدات حماية الشعب” (الكردية) من المنطقة.

من جهته، أكد الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية، السفير حسام زكي، أن الجامعة العربية تعقد اجتماعًا طارئًا لمجلس الجامعة على مستوى وزراء الخارجية الخميس لبحث المجريات على الساحة السورية.

اترك رد